اختراع ياباني جديد يمكنك من تذوق الطعام من على شاشة التلفاز!

طور أستاذ جامعي ياباني نموذجاً أولياً لشاشة تلفاز يمكن لعقها باللسان، والاستمتاع بمذاق الأطعمة المعروضة على تلك الشاشة ويعتبر هذا الموضوع خطوة على بداية الاقتراب من مشاهدة التلفاز بالحواس الكاملة.

اختراع ياباني جديد يمكنك من تذوق الطعام من على شاشة التلفاز!

طور أستاذ جامعي ياباني نموذجاً أولياً لشاشة تلفاز يمكن لعقها باللسان، والاستمتاع بمذاق الأطعمة المعروضة على تلك الشاشة ويعتبر هذا الموضوع خطوة على بداية الاقتراب من مشاهدة التلفاز بالحواس الكاملة.

وهذه التكنولوجيا المتطورة التي لاتزال قيد التجربة يوماً سوف تغير مستقبل تجارة الاطعمة إذا اعتمدت هذه التقنية.

التلفاز الجديد والذي يرمز له "TTTV" بمعنى تذوقوا التلفاز، طوره الاستاذ هومي مياشيتا من جامعة ميجي، حيث اعتمد على عشر علب فيها سوائل محملة بنكهات الأطعمة يتم دمج النكهات بنسب معينة وضخها بشكل رذاذ لخلق طعم متوافق مع الصورة المعروضة على الشاشة.

واعتمد المطور الياباني بشكل أساسي على النكهات الأساسية التي تتمثل بالحلو والحار والمالح والحامض والمر، ووفقا لدمج هذه النكهات بنسب معينة لتحصل على طعم معين برمج الشاشة على أساس هذه الخوارزمية لتسمح للمستخدم بتذوق مالا يقل عن عشرين نوعاً من عينات الطعام

يتابع الأستاذ الجامعي مياشيتا قائلاً أننا اليوم في عصر كورونا، يمكن لهذه التكنولوجيا أن تعزز تواصل الناس وتفاعلهم مع العالم الخارجي، ولم نتمكن من الذهاب الى المطاعم خلال فترات الحجر والاغلاق وأردت أن أجعل تذوق الطعام عن بعد أمر واقعي بحيث يمكن للناس تجربة مختلف الأذواق وهم في المنزل.

عمل مياشيتا مع فريقه المكون من ثلاثين طالباً، لاختبار عدد من الاجهزة الخاصة بنكهات الأطعمة، بما ذلك شوكة تغني مذاق الطعام!!!..

ولفت مياشيتا إلى أنه طور جهاز التذوق بنفسه وان النسخة التجارية سوف تكون بحوالي 875 دولار امريكي، وأضاف انه يفكر بإنشاء منصة الكترونية خاصة بحيث يوفر نكهات العديد من الأطعمة من جميع أنحاء العالم، مثل مشاهدة الأفلام أو الاستماع الى الموسيقى بغض النظر عن مكان التواجد.

بهدف إثراء التجربة وجعل الأمر أكثر رواجاً بحيث تواصل مياشيتا مع العديد من الشركات التقنية حول العالم، بالإضافة إلى اعتماد تطبيقات برمجية يمكن الحصول من خلالها على طعم البيتزا والخبز المحمص والشوكولا.

تقرير : مهدي عبد الرحمن