الائتلاف الوطني لقوى الثورة يدين الغزو الروسي على أوكرانيا

نشر الائتلاف الوطني السوري لقوى الثورة والمعارضة بيان يدين به الغزو الروسي على أوكرانيا ودعى العالم للتصدي له بحسم؛ تجنباً لكارثة دولية قد تمتد وتتوسع لتشمل الكثير من الدول.

الائتلاف الوطني لقوى الثورة يدين الغزو الروسي على أوكرانيا

نشر الائتلاف الوطني السوري لقوى الثورة والمعارضة بيان يدين به الغزو الروسي على أوكرانيا ودعى العالم للتصدي له بحسم؛ تجنباً لكارثة دولية قد تمتد وتتوسع لتشمل الكثير من الدول.

وقال الائتلاف في بيانه: إن حياة ملايين الناس ليست رخيصة لتكون مجرد أرقام في بازار السياسية أو مجرد أوراق يقامر بها بوتين ويخوض بها مغامرات إجرامية ستسفك أنهاراً من دماء الشعب الروسي قبل أي شعب آخر.

واضاف أن الشعب الشعب السوري لا يريد أن يشهد المزيد من الإجرام الروسي المقترن بخذلان دولي في أي جزء جديد من العالم، بعد ما عانى وما يزال يعاني من مجازر روسيا وجرائمها في سورية، لذا ندعو المجتمع الدولي وأطرافه الفاعلة ونخص الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة إلى التدخل الفوري لردع بوتين ووضع حد لمطامعه التي لن تتوقف عند حدود أوكرانيا.

وأشار الى إن التهاون مع العدوان الروسي والبلطجة الدولية في غزو الدول المستقلة ذات السيادة وقضم أجزاء منها سيشجع على تكرار هذا السيناريو في أماكن أخرى من العالم وسيحرض مطامع الدول القوية في جيرانها الضعفاء ما يعني خللاً عالمياً في الأمن والاستقرار وشيوع فوضى دولية عارمة.

وتابع أن الشعب السوري يعرف جيداً مآسي الحرب وويلاتها ومرارة الخذلان الدولي وبشاعته لذا يعلن وقوفه إلى جانب الشعب الأوكراني الصديق ويدعم مقاومته للعدوان الروسي ويدعم دفاعه الشجاع عن وحدة بلاده وسيادتها.

وحذر الائتلاف الوطني السوري من أي تلكؤ أو تهاون أو ترك للشعب الأوكراني في مرمى النيران الروسية قد ينذر بحرب عالمية جديدة يصعب تلافي نتائجها وويلاتها وضحاياها، وإذا لم يتوحد العالم اليوم في مواجهة ديكتاتور روسيا المغرور فإن جرائمه ضد الإنسانية لن يكون لها حدود .