مواطن تركي مسن، يطالب بمغادرة السوريين من تركيا....ويأتيه الرد الساحق من شاب سوري الذي أسكته وجعله يتلعثم !!

ضجت العديد من مواقع التواصل الاجتماعي اليوم بمقطع فيديو مصور، عن مقابلة في أحد الشوارع التركية، يظهر فيه مواطن تركي مسن يطالب بترحيل جميع السوريين من بلاده.

مواطن تركي مسن، يطالب بمغادرة السوريين من تركيا....ويأتيه الرد الساحق من شاب سوري الذي أسكته وجعله يتلعثم !!
تركيا _ إنترنت

ضجت العديد من مواقع التواصل الاجتماعي اليوم بمقطع فيديو مصور، عن مقابلة في أحد الشوارع التركية، يظهر فيه مواطن تركي مسن يطالب بترحيل جميع السوريين من بلاده...

ووفقاً لما رصد أحد المواقع الإلكترونية بينما كان التركي المسن يتحدث، قاطعه لاجئ سوري ورد على كلامه العنصري بحق السوريين بكلمات أذهلت جميع الحاضرين وقتها.

قال الرجل التركي: أنني مستاء كثيراً من وجود السوريين في بلادنا، وأصبحت المدن والولايات مكتظة بهم.

وأضاف: أن يريد ترحيل جميع السوريين من تركيا ولا يحبذ أن يرى أيا منهم، سواء في الأسواق، أو الأحياء أو الشوارع.

أيضا قال: أنه سوف يصوت لأي حزب تركي سوف يكون على جدول أولوياته ترحيل اللاجئين السوريين من تركيا، لأن الأرض ضاقت عليهم بما رحبت، وضاقوا منهم ذرعاً على حد قوله...

وأردف الرجل المسن، لا نريد أن يبقى السوريين في أرضنا إلى الأبد، ونحن لم نقطع لهم وعداً بذلك، رئيسنا حسن وضع البلد اقتصادياً بالإضافة إلى الخدمات والوضع المعيشي، إلا أنه أخطأ في أمر استضافة السوريين، ورفض ترحيلهم، على الرغم من آثارهم السلبية على حد زعمه

واستطرد المسن؛ أنه على رئيسنا أن يرى كيف أصبحت ولاياتنا، يرى الأسواق كيف أصبحت، إن تركيا أصبحت سوريا ثانية.

وبينما الرجل التركي المسن مستطرداً في حديثه قاطعه شاب سوري، ورد عليه بحقائق وكلمات منطقية، جعلته يلتزم الصمت.

قال اللاجئ السوري: يا سيدي هل لي أن أفهم ماذا فعل لكم السوريين، وما هو الذنب الذي ارتكبناه، ليستدعي منك كل هذا الحقد.

وحقيقة لا ننكر أن تركيا فتحت أبوابها للسوريين، ولكن لأخذ العلم نحن ندفع إيجارات البيوت وتكاليفها، وندفع فواتير الماء والكهرباء، حالنا حال أي مواطن تركي، ونعمل ليلاً نهاراً من أجل لقمة العيش ولئلا نحتاج أحد.

وأضاف أيضاً: أخبرني يا سيدي الفاضل ماذا فعل لك السوريين وما أظن أن أحدا ما أذاك، تكلم بواقعية وبعيداً عن الحقد والعنصرية، نحن أخوة في الإسلام أم أن الإسلام على الهوية فقط.

والجدير بالذكر، أن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان قال: في يوم من الأيام، أنه لا يمكن بترحيل سوري واحد، طالما أنني على رأس السلطة.

تقرير: مهدي عبد الرحمن