خروج منتخب النظام من تصفيات كأس العرب بعد خسارته أمام نظيره الموريتاني

خسر منتخب نظام الأسد لكرة القدم أمس الاثنين 6 كانون الأول/ديسمبر، أمام المنتخب الموريتاني في تصفيات كأس العرب المقامة في قطر.

خروج منتخب النظام من تصفيات كأس العرب بعد خسارته أمام نظيره الموريتاني
فوز منتخب موريتانيا على منتخب النظام _ إنترنت

خسر منتخب نظام الأسد لكرة القدم أمس الاثنين 6 كانون الأول/ديسمبر، أمام المنتخب الموريتاني في تصفيات كأس العرب المقامة في قطر.

فقد حقّق المنتخب الموريتاني فوزاً اعتبره البعض مفاجئاً وخاطفاً على منتخب النظام السوري بهدفين مقابل هدف واحد في إطار الجولة الثالثة من مباريات المجموعة الثانية ضمن بطولة كأس العرب قطر 2021.

حيث افتتح التسجيل في المباراة لاعب المنتخب الموريتاني بضربة رأسية في الدقيقة 50 من عمر المباراة، فيما أحرز لاعب منتخب النظام السوري هدف التعادل في الدقيقة 52 مستفيداً من خطأ دفاعي.

واستمرت المبارة بفرص ضائعة للفريقين حتى باغت اللاعب الموريتاني "حمية الطنحي" لاعبي منتخب النظام السوري وأحرز هدفاً قاتلاً في الدقيقة الأخيرة من الوقت بدل الضائع.

وبهذا الفوز المفاجئ للمنتخب الموريتاني يكون قد ودع المنتخبان بطولة كأس العرب، حيث أنّ رصيد كلّ منهما توقف عند 3 نقاط، بينما يتأهل الأول والثاني في المجموعة، وهما منتخبا تونس والإمارات.

الجدير ذكره أنّ الناشطين السوريين تفاعلوا بشكل إيجابي مع فوز المنتخب الموريتاني على منتخب "البراميل" الذي يمثل حكومة النظام التي قتلت وهجّرت ملايين السوريين داخل سوريا وخارجها، فيما لا يزال البعض يفصل الرياضة عن السياسة متناسياً مواقف لاعبي منتخب البراميل تجاه الثورة السورية، وما حلّ بالشعب السوري.

تقرير: محمد المعري