الخارجية الأمريكية: على الأطراف المتنازعة في سوريا احترام وقف إطلاق النار والعمل للحل السياسي 

دعت وزارة الخارجية الأمريكية الأطراف المتنازعة في سوريا إلى احترام وقف إطلاق النار، لتعزيز الاستقرار والعمل نحو حل سياسي للصراع.

الخارجية الأمريكية: على الأطراف المتنازعة في سوريا احترام وقف إطلاق النار والعمل للحل السياسي 
وزارة الخارجية الأمريكية _ إنترنت

دعت وزارة الخارجية الأمريكية الأطراف المتنازعة في سوريا إلى احترام وقف إطلاق النار، لتعزيز الاستقرار والعمل نحو حل سياسي للصراع.

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية إن التصعيد ليس من مصلحة أحد، وذلك تعليقاً على التقارير التي تتحدث عن استعداد تركيا لشن عملية عسكرية ضد قوات سوريا الديمقراطية في شمال شرقي سوريا.

وأضاف: “أن من الأهمية بمكان أن تحافظ جميع الأطراف على مناطق وقف إطلاق النار في سوريا”.

وسبق أن قال جون كيربي، في تصريحات صحفية: “إن موقف الولايات المتحدة من التعاون مع قوات سوريا الديمقراطية لم يتغير، مستدركاً أن المهمة الأساسية لوجودهم في سوريا في محاربة تنظيم الدولة لم تتغير أيضاً، وبالتالي سوف يستمر التعاون معهم لتحقيق هذه المهمة”.

وتعتبر الولايات المتحدة من أكبر داعمي قوات سوريا الديمقراطية الدوليين، حيث تحالفت معها بذريعة محاربة تنظيم الدولة، وفرضت نفوذها من خلالها على المناطق النفطية في شمال شرق سوريا، بعد مواجهات مع فصائل المعارضة من جهة وتنظيم الدولة من جهة أخرى.

تقرير: محمد العباس