صناعة النحاسيات والانتيكا حرفة عريقة تنتقل إلى مدينة إدلب

صناعة النحاسيات والانتيكا مهنة عريقة اصلها دمشق القديمة نقلها ابو محمد الى بلد نزوح بعد ان اتقنها وتعلمها خلال اقامته في دمشق القديمة افتتح مشغلا لهذه الصناعة ب ادوات بدائية ويدوية وعمل في صناعتها والتجارة بها للحفاظ عليها من الاندثار ويعتبر مشغل ابو محمد الوحيد في المحرر الذي يعمل بهذه الصناعة تسليط الضوء على مهجر نقل مهنة فريدة من نوعها من دمشق الى الشمال المحرر ليصبح الوحيد الذي يعمل في صناعة النحاسيات والأنتيكا في الشمال المحرر