دعوة لإيقاف الموسم الكروي الألماني، بسبب مئات الوفيات وآلاف الإصابات، بفيروس كورونا.

رفضت رابطة الدوري الألماني لكرة القدم، دعوة رئيس أحد أندية دوري الدرجة الثانية، بوقف مباريات الدوري بسبب جائحة فيروس كورونا المستجد.

دعوة لإيقاف الموسم الكروي الألماني، بسبب مئات الوفيات وآلاف الإصابات، بفيروس كورونا.
الدوري الألماني _ إنترنت

رفضت رابطة الدوري الألماني لكرة القدم، دعوة رئيس أحد أندية دوري الدرجة الثانية، بوقف مباريات الدوري بسبب جائحة فيروس كورونا المستجد.

وتابعت الرابطة بقولها: إن المتفق عليه بين ال 36 نادياً من الدرجة الأولى والثانية منذ بداية الوباء، كان التصرف بناءاً على إرشادات الدولة.

وقال ليونهارت مدير النادي: إن لعبة كرة القدم يجب أن تكون مثلاً أعلى، وأن تضع سلامة الناس بالدرجة الأولى، لتقليل مخاطر الاصابات، ويجب على مسؤولي كرة القدم التحرك والتوقف لعدة أسابيع، ويتعين على الرابطة إيقاف اللعب لمدة أربعة أسابيع، لتخفيف الضغط عن النظام الصحي الألماني.

وقال أيضاً: إنه يثق بعلماء وأطباء الفيروسات، عندما يقولون يجب ألّا يذهب لاعبو كرة القدم للعب أمام عشرين ألف متفرج.

وتحدث أيضاً عن تشويه المنافسة؛ لأن المباريات ستقام دون جماهير بولاية ساكسونيا، بينما يسمح بحضور أعداد قليلة من الجماهير في ولايات أخرى.

وذكر نادي بايرن ميونخ، حامل لقب الدوري الألماني (بوند سليجا)، أن لاعب الوسط كيميتش، الذي لم يتلقَّ لقاح كورنا، سيخضع للحجر الصحي في منزله، بعد أن جاءت نتيجة التحليل لديه إيجابية.

وأضاف النادي : إن اللاعب شوبو موتينج، يخضع للعزل في منزله، وفقاً لتوصيات الهيئة الصحية المختصة.

واللاعبان شوبو موتينج وكيميتش من بين خمسة لاعبين، من نادي بايرن ميونخ يخضعون للعزل بعد مخالطة أشخاص مصابين بكورونا.

سجلت ألمانيا نحو٦٧ ألف إصابة جديدة بفيروس كورونا، و٣٣٥ حالة وفاة، ليرتفع العدد الإجمالي للوفيات إلى ١٠٠ ألف.

تقرير: إبراهيم الصباح