ضياع التعليم والخوف على الجيل يدفع الشاب حسام لأفتتاح روضة مجانية

بسبب وضع التعليم في المناطق المحررة وقلة الإهتمام بالقطاع التعليمي وضياع التعليم والخوف على الجيل القادم قام الشاب حسام الخلف (طالب في كلية الشريعة والحقوق) بمشاركة زوجته بشكل تطوعي بأفتتاح روضة للأطفال المقيمين والمهجرين في قرية إبلين في جبل الزاوية تستهدف الأطفال بعمر الخمسة والست سنوات لتمهيد الطفل للدخول إلى المدرسة وترغيب الأطفال بذلك بالرغم من القصف والتهجير وضعف الإمكانيات ووجود العديد من العقبات والصعاب .